‫أكبر شركات الخدمات اللوجستية تستثمر 20 مليون دولار أمريكي في مشروع مشترك جديد بالبحرين

المنامة، البحرين، 12 نوفمبر 2017 /PRNewswire/ —

يدعم الاستثمار التوسع في العمليات الإقليمية في قطاع المواد الكيميائية والبتروكيميائية

افتتحت اليوم الشركة القابضة للنفط والغاز، الذراع المالي والاستثماري للهيئة الوطنية للنفط والغاز (نوجا) بالبحرين، ومؤسسة شميدت هايلبرون “Schmidt Heilbronn ” مشروعها المشترك الجديد، شميدت البحرين للخدمات اللوجستية ” Schmidt Logistics Bahrain”.https://prnewswire2-a.akamaihd.net/p/1893751/sp/189375100/thumbnail/entry_id/1_d2wnsmy0/def_height/400/def_width/400/version/100011/type/1

(صورة: http://mma.prnewswire.com/media/600934/nogaholding.jpg)
وستوفر المنشأة الجديدة باستثمارات 20 مليون دولار أمريكي نحو 100 فرصة عمل في قطاع الخدمات اللوجستية (سواء بشكل مباشر أم غير مباشر). ومن مقرها في منطقة البحرين اللوجستية، ستدعم المنشأة التوسع في العمليات بالمنطقة، خاصة في قطاع الخدمات اللوجيستية للمواد الكيميائية والبتروكيميائية.

وصرح معالي الشيخ محمد بن خليفة آل خليفة، وزير النفط ورئيس مجلس إدارة الشركة القابضة للنفط والغاز: “نود أن نهنئ شيمدت على تدشين مشروعها المشترك الجديد في البحرين، التي تشهد طلبًا مرتفعًا على خدماتها المتخصصة”.

ويضيف، “سيكون لمنشأتنا الجديدة تأثير إيجابي ملحوظ على قطاع الصناعات الكيميائية والبتروكيميائية بالمنطقة وستساهم في تسهيل عمليات نقل البضائع على نحو أسرع وأيسر في جميع أنحاء دول مجلس التعاون الخليجي. ومن خلال شراكتنا مع شميدت، نفتخر بدعمنا في إنشاء هذه المنشأة، وسنواصل دعم عملياتها في المستقبل”.

وبدوره، أعرب السيد / توماس شميدت “Thomas Schmidt”، الرئيس التنفيذي والشريك الإداري لمجموعة شميدت: “يعكس هذا التطوير الجديد النمو الهائل الذي نشهده في قطاع الخدمات اللوجستية على المستوى الإقليمي. كما يعبر كذلك عن ثقتنا في البحرين بصفتها إحدى قواعدنا التشغيلية الاستراتيجية الرئيسية في منطقة الخليج. وقد قررنا مسبقًا نقل قسم كبير من خدماتنا إلى البحرين بسبب روابط النقل القوية مع الدول المجاورة والبنية التحتية الممتازة للخدمات اللوجستية واللوائح الداعمة لنا”.

كما يضيف، “نحن الآن في وضع يمكننا من الاستفادة من هذه الامتيازات التنافسية وتوسيع نطاق عروضنا على المستوى الإقليمي”.

وفي معرض تعليقه بهذه المناسبة، قال معالي السيد / خالد الرميحي، الرئيس التنفيذي لمجلس التنمية الاقتصادية:

“يعد قطاع التصنيع والخدمات اللوجستية أحد أقوى القطاعات في المملكة، وتستقطب البحرين استثمارات تتجاوز قيمتها 200 مليون دولار أمريكي في هذا القطاع خلال النصف الأول من هذا العام – وستخلق هذه الاستثمارات أكثر من 1,000 فرصة عمل خلال السنوات الثلاث القادمة. وستمكن الاستثمارات المشتركة كالتي قامت بها شميدت للخدمات اللوجستية البحرين من نمو هذه الصناعة العالمية وستستقطب الشركات ذات الخبرات المتخصصة والمهارات التشغيلية إلى البحرين لدعم سلسلة التوريد وخلق فرص عمل عالية الجودة في السوق المحلي”.

وكانت الجهود المشتركة التي بذلتها كل من الشركة القابضة للنفط والغاز، ووزارة المواصلات والاتصالات، ومجلس التنمية الاقتصادية بالبحرين، والمجلس الأعلى للبيئة، وشئون الجمارك قد قادت إلى إنشاء شركة شميدت للخدمات اللوجستية البحرين.

وتوفر منطقة البحرين اللوجستية مزايا وأسعار تنافسية عند التأسيس وفي الناحية التشغيلية، وتوفر كذلك خدمات متخصصة في أنشطة الاستيراد / التصدير وإعادة التصدير، وفترات إنجاز فعالة يساعدها على ذلك قربها من مراكز النقل مثل ميناء خليفة بن سلمان ومطار البحرين الدولي. واستغلالاً لموقعها الاستراتيجي في قلب الخليج، توفر البحرين لشركات الخدمات اللوجستية الدولية قاعدة نموذجية لتدشين عملياتها الإقليمية.

للاتصال: فريق الاتصالات العالمية بمجلس التنمية الاقتصادية بالبحرين، globalcommunications@bahrainedb.com.

المصدر: Bahrain Economic Development Board (EDB)

Related Posts