November 26, 2022

‫شبكة تلفزيون الصين الدولية (CGTN): بنغ لي يوان تحث الصين وإندونيسيا على زيادة تبادل الخبرات في مجال الرعاية العامة

بكين، 18 نوفمبر 2022 / PRNewswire / — دعت بنغ لي يوان، عقيلة الرئيس الصيني شي جين بينغ، كلًا من الصين وإندونيسيا إلى تعزيز تبادل الخبرات في مجال الرعاية العامة، والعمل معًا على تحسين سبل معيشة ورفاهية كلا شعبي البلدين.

وقد أدلت بنغ بتصريحاتها هذه خلال لقائها بسيدة إندونيسيا الأولى إيريانا جوكو ويدودو بعد ظهر يوم الأربعاء الماضي.

وأشادت بنغ بالاهتمام الشديد الذي توليه إيريانا لمجال الرعاية العامة، كما أطلعتها على معلومات مهمّة بشأن سياسات الصين الفعّالة وإنجازاتها في الوقاية من مرضي السل وفيروس نقص المناعة البشرية/الإيدز وعلاجهما.

تجدر الإشارة إلى أنّ بنغ تشغل منصب سفيرة النوايا الحسنة لمنظمة الصحة العالمية ( WHO ) لمكافحة مرضي السل وفيروس نقص المناعة البشرية/الإيدز منذ شهر يونيو من عام 2011، وهي تعمل منذ ذلك الوقت على دعم الجهود العالمية لمكافحة هذين المرضين. وفي الكلمة التي ألقتها خلال المؤتمر الذي عقدته منظمة الصحة العالمية عبر الفيديو -في 24 مارس الماضي- في اليوم العالمي لمكافحة مرض السل لعام 2022، تحدثت بنغ عن تجربتها في زيارة العديد من المرافق الطبية والمدارس والمجتمعات منذ بدء مشاركتها في الجهود المبذولة لمكافحة مرض السل منذ أكثر من عقد من الزمان.

وفي حفل افتتاح حدث خاص رفيع المستوى عُقد على هامش اجتماع الأمم المتحدة رفيع المستوى بشأن مكافحة الإيدز في شهر يونيو من عام 2021، دعت بنغ جميع الأفراد في جميع بلدان العالم بمختلف تخصصاتهم ومناصبهم إلى التكاتف والتعاون واتخاذ جميع الإجراءات اللازمة لتعزيز الوقاية من مرضي الإيدز والسل وعلاجهما لتحقيق النفع لجميع البشر وتعزيز الصحة العامة في جميع دول العالم.

وترحيبًا بزيارة بنغ لإندونيسيا يوم الأربعاء الماضي، أنشدت مجموعة من الطالبات في معهد كونفوشيوس للسياحة التابع لجامعة أوديانا في بالي -وهنّ يرتدين أزياءً شعبية- الأغنية الإندونيسية “بينغاوان سولو” ( Bengawan Solo ) باللغة الصينية.

وقد أثنت بنغ على حُسن إنشاد الطالبات للأغنية كما وجهت الشكر للفرقة الموسيقية التي عزفت موسيقى الأغنية. وقامت بعض الطالبات بتحية بنغ بحرارة قائلات “مرحبًا بك أمنا بنغ”؛ فبادلتهنّ التحية بسعادة.

وسألت بنغ الطالبات عن دراستهنّ وحياتهنّ، وشجعتهنّ على مواصلة العمل بجد لإتقان اللغة الصينية، ودعت إلى زيارة المزيد من الشباب والشابات للصين، والتعرّف على الثقافة الصينية، وأن يصبحوا مبعوثين للتعاون بين الصين وإندونيسيا.

وبرفقة إيريانا؛ شاهدت بنغ عرضًا للثقافة والفنون التقليدية الإندونيسية، وزارت معرضًا للمنتجات الحرفية.

وترحيبًا ببنغ، أدّت مجموعة من الفتيات الإندونيسيات -يرتدين أزياءً احتفالية- رقصة بينديت Pendet Dance) )؛ وهي رقصة شعبية في بالي. وقد تحدّثت بنغ معهنّ بمودّة، كما أشادت بجمال الأزياء الشعبية في بالي وجودة أقمشتها الحريرية المصنوعة يدويًا.

وقد تبادلت كل من بنغ وإيريانا الحديث بشأن الحياة الأسرية واستمتعتا بالاستماع إلى الموسيقى في أثناء احتسائهما للشاي.

رابط الفيديو: https://www.youtube.com/watch?v=xhnjiDVX00E