February 9, 2023

‫الاتحاد الأوروبي يدعو لتوسيع مشاركة المرأة في السياسة والعلوم والتكنولوجيا والثقافة

مسؤولون أوروبيون وخليجيون يناقشون السياسات الإجرائية لسد الفجوة بين الجنسين ضمن فعاليات إكسبو 2020 دبي

دبي، الإمارات العربية المتحدة, 10 مارس / آذار 2022 /PRNewswire/ —

بمناسبة يوم المرأة العالمي

بمشاركة وزراء ومسؤولين أوروبيين وخليجيين، استضاف الاتحاد الأوروبي سلسلة من الجلسات النقاشية رفيعة المستوى حول السياسات الإجرائية لتمكين مشاركة أوسع للمرأة في المجالات السياسية والفروع الحكومية، ومهن العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات (STEM)، بالإضافة إلى القطاعات الإبداعية، وذلك بالشراكة مع الجناحين الفرنسي والإيطالي في إكسبو 2020 دبي

H.E. Ohood Al Roumi speaking at the Event held at the Italian Pavilion, EXPO2020 Dubai

وتأتي هذه الجلسات لتعبّر عن التزام الاتحاد الأوروبي بمبادئ التضمين والمساواة، مع التركيز بشكل خاص على تمكين المرأة، وهو موضوع دأب الاتحاد الأوروبي على الترويج له باستمرار في جميع أنشطته الخاصة بإكسبو 2020 دبي.

وعُقدت الجلسات تحت شعار “توسيع المجموعة: تسخير مواهب وقدرات النساء للثورة الصناعية الرابعة”، بهدف لتبادل أفضل الممارسات والسياسات والتشجيع على اتخاذ الإجراءات المطلوبة لسد الفجوة بين الجنسين وتمكين النساء والفتيات من المساهمة بشكل أوسع في مرحلة الانتعاش والتعافي الاقتصادي بعد الجائحة.

وقال سعادة أندريا ماتيو فونتانا، سفير الاتحاد الأوروبي في الإمارات العربية المتحدة والمفوض العام للاتحاد الأوروبي في إكسبو 2020 دبي: “لا يمكننا معالجة قضية المساواة بين الجنسين بمعزل عن غيرها من القضايا العالمية. إذا أردنا تحقيق تقدّم هادف لتقليص الفجوة بين الجنسين، فيجب علينا إدماج وتعميم المنظور الجنساني في السياسات الإجرائية والخطط كافة من أجل تعزيز ثقافة المساواة ومعالجة التمييز القائم على الجنس في جميع مناحي الحياة”.

وفي كلمتها الافتتاحية، أكدت معالي عهود بنت خلفان الرومي وزيرة دولة للتطوير الحكومي والمستقبل، أهمية التعاون الدولي لتعزيز دور المرأة في قيادة العمل الحكومي، ومحورية دور القيادات الحكومية النسائية في تحفيز وإلهام الجيل الجديد من الفتيات والنساء للمشاركة الفاعلة في الارتقاء بالعمل الحكومي.

H.E. Andrea Matteo Fontana, EU Ambassador to the UAE and EU Commissioner General for Expo 2020 Dubai (center), with Speakers at the event held at the French Pavilion, EXPO2020 Dubai.وقالت معالي عهود الرومي إن يوم المرأة العالمي يمثل مناسبة للاحتفاء بالدور المحوري للمرأة وإنجازاتها، وفرصة للتفكير في ما تم تحقيقه من إنجازات، والخطط المستقبلية لتعزيز ريادتها.

وأضافت أن على القيادات النسائية في القطاع الحكومي مسؤولية كبيرة، ودورا مهما، في إلهام وتحفيز الجيل الجديد لقيادات العمل الحكومي النسائية المؤثرة والفاعلة، ودعم الكفاءات النسائية الشابة وبناء قدراتهن والاستثمار في مواهبهن وإمكاناتهن ليسهمن في تطوير الحكومات.

وقالت عهود الرومي إن القمة العالمية للحكومات التي ستنظم أواخر الشهر الحالي، تمثل منصة داعمة لتمكين المرأة وتعزيز دورها في الحكومة، حيث ستنظم في دورتها الثامنة منتدى المرأة في الحكومة الذي سيشكل حوارا دولياً شاملا لبحث سبل تعزيز جهود تمكين المرأة في مجالات القيادة الحكومية .

وفي كلمته الختامية قال سعادة إكزافييه شاتيل، سفير فرنسا لدى دولة الإمارات العربية المتحدة: “تضع فرنسا مسألة المساواة بين الجنسين كأولوية لها، ونحن نروج لها بقوة في جميع المحافل الدولية.” وأضاف سعادته: “تتأثر النساء والفتيات أكثر من الرجال بالفقر والصراعات – أو حتى تغيّر المناخ. ولهذه الأسباب فقد جعلت فرنسا التزامها في أن تضمن بحلول عام 2025 بأن تكون 75٪ من مشاريعها التي تمولها وكالات المعونة العامة الفرنسية تسهم في تعزيز المساواة بين الجنسين. يجب أن نواصل معاً جهودنا لتحقيق المساواة بين الجنسين”.

 وفي حديثه عن مشاركة المرأة في المؤسسات والثقافة، قال سعادة باولو جليسينتي، المفوض العام لإيطاليا في إكسبو 2020 دبي: “اعتزمت إيطاليا في إكسبو 2020 دبي المساهمة في سد الفجوة بين الجنسين من خلال تعزيز نهج عالمي نشط لصنع السياسات مستوحى من أهمية المرأة في مجالات العدالة، والدبلوماسية، والعلوم، والثقافة لجعل الاستدامة والمرونة هدفاً ممكناً. وأظهر هذا المعرض كيف أن قيادة المرأة ورؤيتها وتمكينها هي أمور أساسية لمستقبل من النمو والسلام والابتكار “.

وشارك في الجلسات النقاشية كل من معالي عهود بنت خلفان الرومي وزيرة دولة للتطوير الحكومي والمستقبل في الإمارات، وسعادة إليزابيث مورينو، الوزيرة الفرنسية المسؤولة عن المساواة بين الجنسين والتنوع وتكافؤ الفرص، وسعادة مارتا كارتابيا، وزيرة العدل الإيطالية، وسعادة إلينا بونيتي، الوزيرة الإيطالية للأسرة وتكافؤ الفرص، وسعادة الشيخة هلا بنت محمد آل خليفة، مدير عام الثقافة والفنون بهيئة البحرين للثقافة والآثار.

بالإضافة إلى الحلقات النقاشية، عقد الاتحاد الأوروبي في جناح المرأة بالتعاون مع كارتييه في إكسبو 2020 جلسة حول المرأة والمناخ، داعياً إلى حلول مراعية للمنظور الجنساني في مكافحة التغيّر المناخي. كما أعرب العديد من كبار المسؤولين في الاتحاد الأوروبي عن دعمهم لتعهد “كسر التحيُّز” (Break the Bias) من بينهم ثلاثة من نواب رئيس المفوضية الأوروبية ساهموا في مبادرة “رسالة إلى جيل المستقبل – Letter to the Future Generation“. كما سيشارك الاتحاد الأوروبي في “قمة الأمم المتحدة للمرأة لأهداف التنمية المستدامة 5” والتي تم انعقادها يوم 9 مارس.

Photo – https://mma.prnewswire.com/media/1764120/European_Delegation_UAE_1.jpg
Photo – https://mma.prnewswire.com/media/1764119/European_Delegation_UAE_2.jpg
Logo – https://mma.prnewswire.com/media/1661792/Expo_2020_Logo.jpg